دبي: في إطار جهودها المشتركة للانتقال إلى الطاقة المتجددة ، تدرس بلدية دبي وهيئة كهرباء ومياه دبي (Dewa) تركيب نظام الألواح الشمسية الكهروضوئية العائمة على بحيرات تصريف مياه الأمطار في الأنفاق العميقة التي تنفذها البلدية ، والتي 50 في المائة في الانتهاء.

وقال داود الهاجري ، المدير العام لبلدية دبي: “تهدف استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 إلى تنويع مصادر الطاقة في الإمارة ، ونحن في بلدية دبي نعمل على تحقيق الرؤية الطموحة لقيادتنا في إطار الاستراتيجيات والخطط المعتمدة ، بما في ذلك رؤية الإمارات 2021 والإمارات ج 2071 وخطة دبي 2021 “.

وأضاف الهاجري أن مشروع إنشاء بحيرة شمسية ، بالشراكة والتكامل مع هيئة كهرباء ومياه دبي ، سوف يساهم في إنتاج الطاقة النظيفة ، وسوف تطفو هذه المحطة على بحيرات صناعية بالقرب من مطار آل مكتوم الدولي ، بحيث تتلقى البحيرات مياه الأمطار والسطح المياه من المناطق المجاورة ليتم تخزينها ثم تصريفها في النفق العميق.

وأشار إلى أن إنشاء مثل هذا النظام سيكون ذا أهمية كبيرة ، بالإضافة إلى كونه حلاً مستدامًا لإنتاج الكهرباء بطرق نظيفة وأن وجود المحطة على الماء سيساعد في تقليل الحرارة المحيطة بالألواح الشمسية ورفع كفاءتها .

وقال سعيد محمد الطاير ، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: “تهدف استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 إلى تحويل دبي إلى أقل مدينة في العالم من حيث البصمة الكربونية وتوليد 75 في المائة من الطاقة في دبي من مصادر الطاقة المتجددة والنظيفة.”